أخبار عاجلة
الرئيسية / عيـســـى ابــراهـيـم (صفحه 10)

عيـســـى ابــراهـيـم

قول قرأته ، إقتضى مني هذا الزّعم :

قرأت منذ قليل صرخة من  إنسان متألم ” سوري سًنّي ” أظنّه ذي نيّة حسنة ، يعتبر أن هناك استهداف للسنة في سوريا، على خلفية كونهم سنة ……. لذلك إقتضى الأمر مني هنا زعماً أخر : الحق بالتعبير الثقافي -دون السياسي ، عن الهوية الفرعية ، من قبيل الطائفة والدين …

أكمل القراءة »

التجربة الانسانية نمو، يحترم بعضه بعضاً ، لم يكن أخرها ، لو لم يكن أولّها

من المهم ، والضرورة  والمصلحة ، بزعمي إحترام التجربة الانسانية التاريخية ( الدينية و السياسية و الثقافية وكل تنوعاتها )  وتفهّم ظرفها ،ومستوى الوعي بها…الخ   فهذه الصورة الكاريكاتورية التي ُنريد بوعينا الراهن ، تنميط التجربة  الإنسانية التاريخية بها، ليست عادلة أو منتجة لواقع أفضل . وإن كان آلمنا أو نيتنا …

أكمل القراءة »

” حكومة وحدة وطنية ” بين رمزي طرفي الخراب في سوريا .

هناك محاولة جدّية تجري بين جناحي الإسلام السياسي  في سوريا :  تنظيم الأسد الإسلامي  ، و تنظيم ” الإخوان المسلمين ” الاسلامي . للتوصّل  ل ” حكومة وحدة وطنية “  بصلاحيات أوسع للحكومة، وبشكل أرقى وأوضح مما جرى من صلح بين الجناحين بعد حوادث الثمانينات  ، تفاهم تمّ حينه كان …

أكمل القراءة »

عندما ينجح القاتل بتسويق نفسه أخلاقياً أكثر من ضحيته ، حينها يجب التساؤل عن معنى الحق بدون عقل ؟

من تعليق لي على صورة هوية شخصية لجد الرئيس السوري الحالي : ( …. ليست المشكلة في الكنية من عدمه ولا في كون الشخص من إثنية أو دين معين من عدمه، ولا حداثة الوجود في سوريا من عدمه ، فتغيير كل ما تقدم حق طبيعي للإنسان ، فالكنية ليست مدعاة …

أكمل القراءة »

مرة أخرى حول ” المجلس العلوي الأعلى “. وجوده ، وضرورته .

سأعمد في الفترة اللاحقة ، وكلما أُتيح : الفكرة والقدرة والزمن، الى كتابة بعض التفاصيل الانسانية الاشكالية والتي تحتاج لبيان وجهة نظر بشأنها في سوريا . المجلس العلوي الأعلى س: هل يوجد مجلس علوي أعلى ، خاصة أنه ورد ذكره بلقاء للملحق العسكري الروسي بدمشق .! جوابي : لا وجود …

أكمل القراءة »

الصلاحية الدستورية الكاملة ، تُوجب المسؤولية الدستورية الكاملة .

بموجب الدستور السوري الحالي، لا يوجد أي تحديد لمهام منصب رئيس الوزراء ،  وبالحري الوزراء ، فهم وفق الوارد في الدستور ، بمنزلة موظفين إداريين لتنفيذ قرارات رئيس الجمهورية المُطلق الصلاحية ( المعنى الحرفي  )…   وبالتالي أية محاولة لتحميل رئيس الوزراء، والوزراء في سوريا ، مسؤولية ما يجري، هي، وبمعزل عن …

أكمل القراءة »

” التَّمكين ” …

( التّمكين ). فلسفة مُخادِعة، يعتمدها الإسلام السياسي، بشقّيه الشيعي – السني ، من خلال استخدام ” الإقتراع “المُنْتَج الأخير للديموقراطية. كسُلُّم للوصول الى السلطة ”  سطح الديموقراطية ” ، ومن ثم سحب هذا الُسلُّم لوقف العملية الديموقراطية برمتها ونهائياً !. عبر الانقضاض على كل المنجزات الديموقراطية المجتمعية المشتركة … …

أكمل القراءة »

المسؤولية تكمن بالتفاصيل …

حتى الآن لا يوجد سردية ثقافية سوريّة مشتركة بين السوريين ،  تسمح ببناء دولة سوريّة متجانسة بقدر مقبول ، يمكن من خلالها تأمين متطلبات العيش الطبيعي لمواطنيها …  لدينا  كمجموعات سوريّة مُكوّنة للجمهورية الحالية ، نظرة مختلفة في القيم والمناقب والتاريخ وشكل نظام الإدارة والقانون والأحوال الشخصية التي نريدها للدولة …

أكمل القراءة »

خطوة صعبة واجبة ، لا يقوم التغيير المنشود بدونها .

المواطنة والحرية ودولة القانون والحريات العامة وعدم التمييز  والسلم الأهلي والعدالة …الخ من مفاهيم علم الإجتماع السياسي والفقه القانوني . التي نحرص كسوريين على المطالبة بها . هي مفاهيم حداثية غربية مع كل منجزاتها،و ليست ” بالأغلب الأعم ” نتاج ثقافتنا الجمعية العامة السورية …  بهذ المعنى هي نتاج إنساني …

أكمل القراءة »

لا للقتل تحت أي شعار ، نعم للقانون .

لا يُمكن أن تكون القاعدة أو داعش ومن لفّ لفُّهما من مُريدين وقتلة ، أن يكونوا من المُعَوَّل عليهم ، أو المعتبرين لتأسيس دولة مواطنة وسيادة القانون، التي تليق بسوريا والسوريين ، وبالإنسان قبل أي أمر . فالوقوف بمواجهة ” النظام ” المجرم ، على فرض المواجهة إبتداءً ليست سبب …

أكمل القراءة »