الرئيسية / دراسات اجتماعية / مشكلة المشاكل في العلاقة بين الرجل والمرأة

مشكلة المشاكل في العلاقة بين الرجل والمرأة

تنشأ كلّ مشاكل العلاقات بسبب قلّة التواصل بين الشريكين. ولا يمكنك التواصل مع الشريك بينما تتفقّد هاتفك أو تشاهد التلفاز أو تقرأ صفحة الرياضة. في ما يلي استراتيجية لحلّ هذه المشكلة.

حدّدا موعدًا
إن كنتما ما تزالان تريدان العيش معًا، فضعا هاتفيكما على النظام الصامت، وأولادكما في الفراش وشغّلا الرسائل الصوتية للحالات الطارئة فقط. أمّا إن كنتما غير قادرين على إجراء حديث من دون أن ترفعا صوتيكما، فاذهبا إلى مكان عام يعجّ بالناس كالحديقة العامة أو مطعم ما، لتشعرا بالحرج إن رآكما الناس تصرخان. هكذا تكونان مجبرين على الكلام بهدوء وعلى تمالك أعصابكما.

حدّدا بعض القواعد للحوار
حاولا عدم مقاطعة كلام الشريك وامتنعا عن استخدام بعض الألفاظ مثل: “أنت لا تكفّ عن القيام بذلك…” أو”أنت لا تفعل ذلك أبدًا…” أو أنت قلت وأنت فعلت. هذه الاتهامات تزيد الطين بلّة.

استخدما لغة الجسد لتظهرا أنّكما تصغيان لحديث الآخر
لا تتلاعبا وتنظرا إلى الساعة أو تلعبا بأظافركما أو بأي شيء أمامكما. أومئا برأسيكما ليعلم الشريك أنّكما تفهمان ما يقوله وأعيدا صياغة ما قاله بأسلوب ألطف لتتأكّد من أنّكما فهمتما ما يقصد.

توصّلا إلى اتفاقية
تصرّفا وكأنكما تعقدان قمة مهمّة ينبغي أن يصدر عنها توصيات. اكتبا هذه التوصيات حتى لا تنسيانها. وراجعاها كلّ يوم حتى لا تكرّرا أخطاءكما.

التزما بما تقرّران القيام به
الكلام وحده لا ينفع. حاولا الإلتزام بما قررتماه. هذا لا يعني أن تراجعا أو تعدّلا بعض الأمور لكن لين ذلك بالحوار مجدداً وليس من طرف واحد.

المصدر :http://www.ifarasha.com

شاهد أيضاً

جواب لسؤال : هل هي ثورة ؟

أضع تعليقي هنا لسؤال دائماً أُسأله , وقد سألني إياه أخيراً صديقين مُحترمين وعزيزين الأول …