أخبار عاجلة
الرئيسية / قضايا / من ذكريات مجزرة ريف اللاذقية ، ج 1- طلال سليم .

من ذكريات مجزرة ريف اللاذقية ، ج 1- طلال سليم .

في ليلة القدر وقبل الخامسة فجراً دخلوا قرانا
كنت قد أرسلت لأطفالي ثياب العيد من دمشق ولم أجيء إليهم لأن خطر الطريق والخطف والقنص قائم من حرستا وحتى نهاية حمص تحدثت مع زوجتي لماذا رجعتم من اللاذقية ؟؟؟
قالت شتلات الفاصولياء والباذنجان والفليفة التي زرعتها وراء البيت هل اتركهم يموتون من العطش ؟؟؟!!
بغزوة عائشة أم المؤمنين لم يترك المسلحون عهداً إلا وضربوا به عرض الحائط قتلوا النساء وخطفوا الأطفال ذبحوا الرجال والنساء والعجائز عمتي الضريرة وأبي العجوز وأخوتي الثلاثة وأولادعمي وأخوالي وأقاربي وكل ماوصلوا إليه قتلوه
على نافذة منزلي رأيت مجموعاتي الشعرية وقد سكنت إحدى الرصاصات كامل المجموعة وبقيت بها عالقة وكأنهم يحاربون حتى الحروف
جدران المنازل في تلك القرى تعلوها كلمة دولة العراق والشام (داعش)
وجبهة النصرة وجبهة تحرير الشام
وصقور العز ….. كانوا اكثر من عشرة فصائل بما فيهم الجيش الحر
كان العويل والخوف يسكن أحداق من هرب عبر الجبال ليصل القرى المتاخمة لقريتي ويروي الفظائع لي
ماذا تستطيع أن تفعل أمام رجال يؤمنون بأبادتك وقتلك بكيت بكيت وكانت تأتيني زوجتي في المنام وتخبرني إنها مع أطفالي بخير
جائني اتصال من إمرأة تقول: لاتخافوا على نساءكم إنهن بخير ولن يحدث لهن مكروه وأنا أداوي المصابات منهن لكن أرجوك لاتتصل على هذا الرقم لأني مراقبة وقد يتسبب اتصالك بي بقتلي
وبعد عدة أيام اتصلت حنين لتقول لي أنا بخير مع جوى ووجد وكنت مصابة بطلق ناري في جنبي وتداويني دكتوراة إسمها غادة
ثم صارت الإتصالات تتوالى وكانت أغلبها تطالبنا بعدم الخطف لأحدمن أهل إدلب في اللاذقية لأن الفتوى التي بحوزتهم تتيح لهم ذبح أطفالنا
قلت وهل سمعت عن أحد من كل قرانا يخطف أو هل تعرض أحد منكم وأنتم جيران لنا منذ الأبد لضربة كف منذ عام 1970 وحتى الآن هل أعتدينا على أرزاقكم أو نساءكم أو شبابكم
كم مرة حضرنا اعراسكم ومآتمكم وأحزانكم كم كم ….
كان الجواب نحن نثأر منكم بسبب النظام
ثم أضاف أنتم لكم مزايا لاتعد ولا تحصى وأولها تقبضون بالدولار من بشار الأسد مباشرة
أقسمت له أني لا أملك غير عشرون ألف ليرة فقط فقهقهه ضاحكاً وقال روح خيط بغير مسلة
قلت أولادي عندك وتستطيع أن تجبرهم أن يعترفوا لك ماذا أعمل
أنا تخرجت من جامعة دمشق منذ عام 2000 وحتى الآن لم أحصل على وظيفة
قال اعطيك أطفالك لكن يجب ان تؤمن لي اربعة ملايين….
ثم أضاف قائلاً زوجتك وابنتك لجين قتلا بقصف بشار الأسد بطائرته لسيارة كانت تقلهما
غامت الدنيا بعيني ولم أعد أسمع شيء.

يتبع
2019/8/20
#طلال

صورة لأسرتي قبل الخطف

شاهد أيضاً

نحتاج ثقافة مناسبة للحياة .

تتنازع لدينا في سوريا ثقافتين : ثقافة رعوية : غير مؤمنة بشيء وتدعو للإيمان الحر …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *