أخبار عاجلة

لا تحزن …

لا تحزن على ضرب موسم الحمضيات لديك في الساحل مؤخراً ، وكما جرى لعقود ، ولن يكون هذا الإجراء الأخير ….
ف” السيد الرئيس ” يحتاجك للدفاع عن مزرعته الشخصية، التي يحلو لك لأسباب عديدة تسميتها : ” وطن ” !.
أنت الذي لا تتنازل عن ” خط فلاحة ” لأخيك ! ولا ” سهم ” لأختك في ورثة !.
تذهب للموت مجاناً في سبيل مزرعة وصاحبها !.
أنت المذعور من قول كلمة حق لأجل نفسك في صفحتك !
جريء على كلمة حق في صفحة غيرك !.
و ” جقِر ” في شرح مفردات ” الوطنية ” و ممارسة الاختلاف !.
و دائماً يصح فيك ، و لك ، و منك :
“جوعو لتطوعو ” !.

شاهد أيضاً

رسالة أخرى للسوريين …

مع إدراكي بأن سوريا مسؤولية السوريين وليس الله ولا الدول ، بيد أن حجم التّحدّي …