الرئيسية / ثقافة / وهم – للشاعر عادل محمود .

وهم – للشاعر عادل محمود .

توهمتُ أنني تعلمّت الكثير :

قضيتُ في الأحلام العديد من الأعمار

وجنيتُ من الأوهام الكثيرَ من الخيبات .

فَعَلتُ ما لم يكن بوسعيَ أن أفعله :

أزحتُ الجبالَ من مكانها , وسيّرتُ القطاراتِ

في بطنها .

ومثلما يرضى الملوك عن الخضوع لمشيئتهم ,

كنتُ مكتفياً ,

وضميري يحلّق كالعصفور بعيداً ويعودُ إليَّ .

لكنَّ الذي فاتني أن أتعلَّمهُ:

أن أقولَ,

في اللحظة المناسبة

لمن أحبّ:

أنا

أحبك !


مقطع من قصيدة بعنوان ” شاعر يتقدم في الحرية والسنّ ” للأديب والشاعر السوري عادل محمود .

منشورة في مجلة ” الأخر ” الفصلية التي تصدر عن مؤسسة 40 لصاحبيها أدونيس وحارث يوسف.

التوزيع في سوريا .دار التكوين . الحلبوني .الجادة الرئيسية . دمشق  . سوريا .والتوزيع في سائر دول العالم . دار الساقي . بناية النور . فردان . بيروت . لبنان .

شاهد أيضاً

جواب لسؤال : هل هي ثورة ؟

أضع تعليقي هنا لسؤال دائماً أُسأله , وقد سألني إياه أخيراً صديقين مُحترمين وعزيزين الأول …