°
, May 19, 2024 in
آخر الأخبار
عيـســـى ابــراهـيـم

الإرهابي المحيسني

الإرهابي عبد الله المحيسني يُجري لقاء مع صحيفة ” نيويورك تايمز ” الأمريكية وهو المُنتمي لجماعة مُصنّفة كمجموعة إرهابية ، وبالتالي فكل لقاء مُرّوج له إعلامياً هو بمنزلة دعم للإرهاب وفق القانون ..!؟ ولا ينال من هذه الجزئية التّذرع بحرية الاعلام ، والمُلفت حقًّاً أن وسائل الاعلام الدولية والغربية خصوصاً ومن لفّ لفّها، تفتح منابرها لنمطين من الخطاب من سوريا هما : نمط خطاب الديكتاتور الأسد الابن ونمط خطاب الإرهابي عبد الله المحيسني ومن لفّ لفّه ، في إصرار غير بريء للخيار بينهما ، والغريب أن يُمكّنا من وسائل الاعلام الغربية بهذه الطريقة وبهذا الانتشار دوناً عن أي خطاب سوري أخر متوازن يحفظ وحدة سوريا وكرامة السوريين ، خاصة الإرهابي المحيسني الذي تنتشر خطبه كالنار في الهشيم وهو الاٍرهابي الذي يّدعي أيضاً أن هناك حرب كونية عليه وأنه بطل وطني سوري ..!

19 تشرين ثاني 2016