أخبار عاجلة
الرئيسية / عيـســـى ابــراهـيـم /  بعيداً عن أرضنا ومواطنينا …

 بعيداً عن أرضنا ومواطنينا …

ما يهمني في استلام طالبان لأفغانستان هو امكانية بدء بؤرة لتفريغ العنف العالمي بعيداً عن سوريا وبديلاً لها ، وهو أمر إذا تم تدبُّره منّا كسوريين يساعدنا في وقف هذه الكارثة والبدء في الحل السياسي ، بالتّخلّص من الارهابيين والمتطرفين المدعومين من ايران وتركيا في سوريا ، فنظام الملالي في ايران هو الوجه الأخر لعقلية طالبان و الأكثر التباساً منها بسبب استثمار مظلومية الإمام الحسين اضافة لاستثمار النص الديني المقدس ، لذلك أدعم انتقال هؤلاء المجرمين” الذين يستظلّون النص المقدس في اجرامهم “ من هنا و من كل أصقاع العالم الى هناك بين ايران وأفغانستان ، حيث يكونوا في أقرب مكان لتحقيق أمانيهم بالالتحاق ب ” الرفيق الأعلى “…

شاهد أيضاً

رسالة أخرى للسوريين …

مع إدراكي بأن سوريا مسؤولية السوريين وليس الله ولا الدول ، بيد أن حجم التّحدّي …