أخبار عاجلة
الرئيسية / عيـســـى ابــراهـيـم

عيـســـى ابــراهـيـم

تصريح غير مسؤول يرتقي لفعل جرمي …

الحديث غير المسؤول الذي تكلم به السيد بشار برهوم ، يزيد سوء الفهم التاريخي الذي يتعمق مع الوقت بين السوريين ، بسبب إدارة جرمية غير مسؤولة للدولة السورية،  حديث غير مسؤول بمنزلة فعل جرمي يستوجب المسؤولية والعقاب القانونيين . 

أكمل القراءة »

استجلاب القوى الأجنبية فعل جرمي بمعزل عن الداعي وصفته .

البيان الصادر عن جماعة الإخوان المسلمين بتاريخ 28 شباط 2019 ، بصدد دعم القوات التركية و مطالبة تركيا برعاية منطقة آمنة في شمال سوريا .. هو فعل جرمي يستوجب المسؤولية القانونية. 

أكمل القراءة »

تنافس رؤى الإسلام السياسي في سوريا فيما يخص الأحوال الشخصية

تعديلات قانون الأحوال الشخصية السوري الأخير ، إنجاز  نسبي مهم، يًُحسب لأحد تنظيمات الإسلام السياسي المستلم السلطة في سوريا الآن، في حين مطالبات بقية تنظيمات الإسلام السياسي السورية، بخصوص الأحوال الشخصية السوري بشأن المرأة والطفل والزواج ….الخ هي دون ذلك بكثير .

أكمل القراءة »

الصيغة القديمة، أم صيغة جديدة !

لقاء  الأمير بندر بن سلطان وما يتضمنه من تفاصيل حول سوريا ، له دلالة من حيث الوقت ، ومن حيث الإجتزاء ، وأميل الى الظن بصدق ما قاله ، مع ظني بوجود كثير مما لم يقله ، خاصة إصرار المملكة  العربية السعودية  على دعم الأسد الابن حتى أخر لحظة من …

أكمل القراءة »

في مَعْرض مخرج آمن ….

بحكم مآل الأمور  ، وفي معرض تأمين مخرج آمن … يقتضي الأمر من الأسد الابن ، ليس بإعتباره الشخصي ، بل بإعتباره شخص ، تولى ويتولى،  وظيفة رئيس جمهورية ، بصلاحيات دستورية مطلقة ، فضّل المُضي قدماً في السلطة ، على القيام بإصلاحات سياسية تُوصل لتداول  سلمي للسلطة ، وحياة سياسية طبيعية ، والبدء بحياة مجتمعية تحتكم للقانون .. …

أكمل القراءة »

حقوق الإنسان ، منظومة كاملة من الحقوق و الواجبات المتبادلة .

لا يليق منطقاً أو أخلاقاً ، أن نُطالب بتطبيق ( حقوق الإنسان ) بما يخص ما نظنه حقوقنا  ، ونحن بذات الوقت لا نتبنى مفهوم ( حقوق الإنسان ) ، وثقافتنا الجمعية وخاصة بعمقها الديني – بالأغلب الأعم – لا تتبناها و لا تعترف بها .! مُطالبتنا تلك ، وتحصيلنا  لحقوقنا …

أكمل القراءة »

دعم أمريكي – إسرائيلي للأسد الابن

 الأسد الإبن في الحكم حالياً بقرار أمريكي – إسرائيلي  ، فخلال ثمان سنوات أدارت غرفتي ( الموك والموم ) التطرف والارهاب في سوريا ، وبما يخدم ثنائية الاٍرهاب و الدولة، ليصب الأمر بالمحصلة لمصلحة بقاء الأسد الابن  كخيار أقل سوءاً !.

أكمل القراءة »