أخبار عاجلة
الرئيسية / عيـســـى ابــراهـيـم

عيـســـى ابــراهـيـم

الصلاحية الدستورية الكاملة ، تُوجب المسؤولية الدستورية الكاملة .

بموجب الدستور السوري الحالي، لا يوجد أي تحديد لمهام منصب رئيس الوزراء ،  وبالحري الوزراء ، فهم وفق الوارد في الدستور ، بمنزلة موظفين إداريين لتنفيذ قرارات رئيس الجمهورية المُطلق الصلاحية ( المعنى الحرفي  )…   وبالتالي أية محاولة لتحميل رئيس الوزراء، والوزراء في سوريا ، مسؤولية ما يجري، هي، وبمعزل عن …

أكمل القراءة »

” التَّمكين ” …

( التّمكين ). فلسفة مُخادِعة، يعتمدها الإسلام السياسي، بشقّيه الشيعي – السني ، من خلال استخدام ” الإقتراع “المُنْتَج الأخير للديموقراطية. كسُلُّم للوصول الى السلطة ”  سطح الديموقراطية ” ، ومن ثم سحب هذا الُسلُّم لوقف العملية الديموقراطية برمتها ونهائياً !. عبر الانقضاض على كل المنجزات الديموقراطية المجتمعية المشتركة … …

أكمل القراءة »

المسؤولية تكمن بالتفاصيل …

حتى الآن لا يوجد سردية ثقافية سوريّة مشتركة بين السوريين ،  تسمح ببناء دولة سوريّة متجانسة بقدر مقبول ، يمكن من خلالها تأمين متطلبات العيش الطبيعي لمواطنيها …  لدينا  كمجموعات سوريّة مُكوّنة للجمهورية الحالية ، نظرة مختلفة في القيم والمناقب والتاريخ وشكل نظام الإدارة والقانون والأحوال الشخصية التي نريدها للدولة …

أكمل القراءة »

خطوة صعبة واجبة ، لا يقوم التغيير المنشود بدونها .

المواطنة والحرية ودولة القانون والحريات العامة وعدم التمييز  والسلم الأهلي والعدالة …الخ من مفاهيم علم الإجتماع السياسي والفقه القانوني . التي نحرص كسوريين على المطالبة بها . هي مفاهيم حداثية غربية مع كل منجزاتها،و ليست ” بالأغلب الأعم ” نتاج ثقافتنا الجمعية العامة السورية …  بهذ المعنى هي نتاج إنساني …

أكمل القراءة »

لا للقتل تحت أي شعار ، نعم للقانون .

لا يُمكن أن تكون القاعدة أو داعش ومن لفّ لفُّهما من مُريدين وقتلة ، أن يكونوا من المُعَوَّل عليهم ، أو المعتبرين لتأسيس دولة مواطنة وسيادة القانون، التي تليق بسوريا والسوريين ، وبالإنسان قبل أي أمر . فالوقوف بمواجهة ” النظام ” المجرم ، على فرض المواجهة إبتداءً ليست سبب …

أكمل القراءة »

استلاب من داخل البنية المُستَلَبَة …

إعادة الإستلاب من داخل البنية المُستَلَبَة ، بذريعة الدعوة للتحرر من الإستلاب ..!😊 هو أخطر أنواع الاستلاب وأكثرها إلتباساً…  بعض مظاهر ” الجندرة ” ، خاصة وفق الفقه المشرقي السوري الصاعد الآن، ينطبق عليها هذا الوصف بأنها إعادة إستلاب خطيرة من داخل البنية المُستَلَبَة عينها ، حيث يتلمس المرء خيوط …

أكمل القراءة »

لطفاء وقتلة …

يبدو أن تحالف العسكريتاريا – بدون عقل ، والبورجوازية-بلا قلب ، والأكليروس الديني -مع الشيطان ، الذي يحكم سوريا ، يبدو أنه مُصر على البقاء ولو على جثث السوريين جميعاً ، بما فيهم أخر سوري علوي أو سني أو مسيحي أو درزي أو إسماعيلي أو مرشدي ….. مُتعاوناً بذلك مع …

أكمل القراءة »

لا قاع ولا سقف …

من المُلفت ، تَحوّل خصومتنا، كسوريين وكبشر قبلاً ، في حال الإختلاف في الرأي السياسي أو في غيره ، تَحوّل الخصومة الى الإستباحة الكاملة دون قاع أو سقف ، مع المُختلف معنا . الأمر لا يمكن تبريره مطلقاً وتحت أي ذريعة ، بصدوره عن أي شخص عادي .! فما بالك تجييشه …

أكمل القراءة »

حيث يغيب القانون .

سمعت بعناية كلمة الأسد الابن في حفل افتتاح (مركز الشام الإسلامي الدولي لمواجهة الإرهاب والتطرف ) التابع لوزارة الأوقاف ،  حيث ” الخليفة -الأب – المُقدّس – الملهم ” الذي يُعطي رأيه بكل أمر ويبدي ملاحظاته…. مع بقاءه أباً -خليفةً -مُقدّساً -مُلهماً ، لا يُمسّ . يَسأل ولا يُسأل . …

أكمل القراءة »

محاولة جدّية لإيجاد مُحاصصة طائفية .

هناك محاولة جدّيّة لإيجاد مُحاصصة طائفية تتلبس لُبوس الصيغة الوطنية ، أكثر وضوحاً من الصيغة المؤسسة لسوريا الحالية ، طرفاها : الأسد الإبن ، وممثلي مؤسسات مُعارضة سابقين وحاليين ، ممن تجاوز المال السياسي الخليجي ، وبعض الإيراني، من كونه ضرورة لهم بمعنى ما لكونه مصدر دخل …وبذا يكون طرفي الكارثة السورية …

أكمل القراءة »