°
, May 19, 2024 in
آخر الأخبار
عيـســـى ابــراهـيـم

طرفي الخراب والموت

قام البارحة واليوم زعيم تنظيم القاعدة في سوريا الارهابي أبو محمد الجولاني بتدشين منشآت ، والظهور العلني في مناطق سيطرة الاحتلال التركي في الشمال السوري المحتل ، حيث يتناغم الاحتلالان التركي والروسي في التعاون وتفريغ الكاريدورات الجوية للطيران الروسي ليقصف المدنيين السوريين في الشمال وعدم المساس بأي من عناصر تنظيم القاعدة أو زعيمه الارهابي الجولاني .
كما يتناغم الاحتلالان في استخدام منصة اسطنبول ” الجناح السياسي لتنظيم القاعدة في سوريا ” في محادثات آستانا ، التي يقوم الاحتلالان الروسي والتركي من خلالها بمحاولة انقاذ النظام الديكتاتوري في دمشق عبر تمييع مرجعية جنيف المتضمنة هيئة حكم انتقالي كاملة الصلاحية ومحاكمة مجرمي الحرب . واختزال الكارثة السوريّة في قضية تعديل دستوري عبر نقاش بيزنطي ممتد و مقصود بين طرفي الخراب والموت .