°
, March 4, 2024 in
آخر الأخبار
الصحة والتطوير الذاتي

أنواع التركيز

بواسطة التركيز على هدف معين وبشكل متواصل وبدون أي شرود ذهني تستطيع أن تحقق أي هدف تصبو اليه ، بغض النظر عن أي شيء آخر .(الظروف ، والعقبات ) على هذا الأساس فأن التركيز هو مفتاح النجاح ،

تطوير قوة التركيز

التركيز يرفع من فعالية الأفكار ، ويضاعف من شدة تأثيرها بشكل عجيب .فهو يفتح الأبواب باتجاه أناتنا الحقيقية ، إي باتجاه الــــروح .وبالتالي الحصول على مصادر القوى الروحية الدفينة . على شكل طاقة كامنة في اللاواعي . والتي تساهم بشكل ملحوظ في تطوير حسنا البديهي ، وقدرتنا على الإبداع والابتكار ، والقدرة الخلاقة ، والثقة العالية بالنفس .
ويقسم التركيز طبقا لتصنيفات فلاسفة اليوغا الى :

التركيز الواعي

إن أكثر شيء يضعف العقل البشري ويسلبه طاقته ويضعف إرادته بشكل كبير هو الشرود الذهني ،أحلام اليقظة المتواصلة ،القفز من فكرة إلى أخرى . دون التركيز على فكرة واحدة . لهذا فأن التركيز الواعي يعني توجيه الذهن على فكرة واحدة لأطول فترة ممكنة ،والتصدي لأي شرود ذهني (mind chatter) .

تمرين التركيز الواعي

التمرين يتلخص بالآتي ، هو أن تأخذ شيئاً صغيراً وتركز عليه كامل انتباهك ،شيئا يثير الانتباه ، على سبيل المثال زهرة ، اجلس في مكان هادئ ومنعزل ،ضع الهدف إمامك على مسافة مناسبة ،ثم ابدأ بالتحديق فيه ، لمدة لا تقل عن دقيقتين ، ولا تزيد عن عشر دقائق ،حاول أن تضع منبه لتحديد الوقت ، كي لا تشغل نفسك بحساب الوقت ، وهذا يسبب الشرود الذهني ، ونفقد الفائدة المرجوة من التمرين .فالهدف هو التركيز على فكرة واحدة وهدف واحد .خلال هذه الفترة ، حاول أن تحدق في الزهرة ،أحياناً تحتاج أن تغمض عينيك ، أو ترمش ، لا بأس ،فالهدف هو التحديق في الشيء حتى النهاية ،خلال هذه الفترة يجب أن تحصر نطاق تفكيرك بالأشياء التالية .

1- النظر إلى الهدف .تستطيع أيضا أن تلمسه أو تتحسسه .

2- ما يدور في الذهن من أفكار يجب أن تنحصر بالأشياء التي لها علاقة بالهدف .مصدره ، المادة المصنوع منها ،فوائده ، الخ .

3- يجب أن لا يفرغ العقل من الأفكار ويصبح في حالة ( switch of) مثل ما يحصل في حالة التــــأمل .لأن ذلك يعني غياب الوعي وبالتالي نفقد التركيز .

4- دون كل الأفكار التي خطرت ببالك خلال فترة التمرين .

عندما تبدأ بالتمرين لأول مرة ، بالتأكيد ستحصل لك حالات شرود ذهني ، فور أن تشعر بحالة الشرود الذهني توقف عن ممارسة التمرين وحاول أن تحصي الوقت الذي أديت فيه التمرين بشكل صحيح ، فإذا كان الوقت على سبيل المثال 3 دقائق ، في المرة القادمة عندما تبدأ التمرين ، حاول أن تضبط المنبه ، على 4 دقائق وهكذا حتى تنجح في الوصول إلى 15 دقيقة بدون إي شرود ذهني .عندما تنجح في ذلك ، سترى بنفسك المفعول السحري العجيب ، للتركيز ، لأي هدف تسلط عليه تفكيرك ، حل معضلة ،إصلاح جهاز عاطل ، الخ .
هناك حالات يجب أن تأخذها بنظر الاعتبار كي تنجح في تمارين التركيز :

لا تمارس التمرين وأنت نعسان أو مرهق .

لا تؤدي التمرين بعد تناول الطعام مبشرة ، يجب أن لا يقل الوقت عن ثلاث ساعات بعدها تستطيع أن تمارس التمرين .

لا تمارس التمرين ، وأنت تشعر بالصداع أو ارتفاع في درجة حرارة الجسم .

لا تمارس التمرين.في بعض الحالات التي تشعر فيها بالغضب أو التوتر .

التركيز الواعي دائماً يسير على إثر خطا التركيز اللاواعي ، أينما يذهب التركيز اللاوعي فأن التركيز الواعي يتبعه. إلا أن ممارسة تمرين التركيز اللاواعي صعب بعض الشيء ، لأنه يلزمنا الوصول إلى مناطق محددة في العقل اللاواعي .

المصدر :أسرار العقل الباطن -طفلك المدلل …صفحة ع الفيس بوك