°
, March 4, 2024 in
آخر الأخبار
عيـســـى ابــراهـيـم

لبوس ” الحكم الوطني “

هذه المافيا التي تحتل السلطة والدولة في سوريا ، بمنزلة الجناح السياسي والعسكري لجيش الاحتلال الاسرائيلي في الجولان ، و لبقية سوريا .
حيث تتناغم معه :
فهو يقصف المطارات والمنشآت والممتلكات السوريّة ….
وهذه المافيا تقتل بالوقت عينه سوريين مدنيين وتقصف بلدات ومدن سوريّة، ودون أي رد على العدوان الإسرائيلي !.
و بعد أن دمّرت سوريا وأحالتها الى خراب، خاصة خلال العقد ونيّف الأخير .
تدمير تمّ بتنسيق ورعاية اسرائيلية، و إرادة اسرائيلية ترفض السلام القائم على استرداد الحقوق الوطنية السورية وفق الشرعية الدولية، وتُمعن في دعم هذه المافيا المجرمة و في تدمير سوريا بالشراكة معها.
في لعبة ” عداوة مفترضة – مُخَادِعة ” بين الطرفين ، تقتلنا وتحقق المصالح المشتركة بينهما .
لقد فعلت هذه المافيا المُجرمة بسوريا ، من حيث سرقة المال العام والثروات العامة وتدمير الممتلكات العامة وتجارة النفط السوري منذ 1989 مع إسرائيل، وتهجير ثلثي السكان ووضع أكثر من 92‎%‎ من السوريين تحت خط الفقر ….الخ
فعلت من جرائم وتدمير ونهب ….
ما لا يمكن لأي قوة إحتلال أن تفعله ، وهي المافيا المجرمة العميلة المُتلبِّسة لُبُوس ” الحكم الوطني ” .